يعد العكبر (Propolis)، ويعرف أيضًا باسم غراء النحل أو معجون النحل،[١] بأنه مادة طبيعية يقوم نحل العسل بجمعها من نباتات مختلفة مثل النخيل والصنوبر والحور والمخروطيات والصمغ العربي والهلام النباتي والراتنج وبراعم الأوراق، بحيث يقوم نحل العسل بجمعه من أجل استخدامه في سد الشقوق في خلية النحل، كما أنه يساعد على منع إصابة الخلية بالعدوى الميكروبية، وقد تم استخدام العكبر في الطب التقليدي قديمًا ولعدة قرون.[٢]


فوائد صابون العكبر للبشرة

يعمل العكبر كمضاد للالتهابات ومضاد للأكسدة ومضاد للبكتيريا والفطريات، إذ أنه يعمل كمطهر عام، وله عدة فوائد لاستخدامه على البشرة،[٣] وذلك وفقًا لدراسة تم نشرها في مجلة الجزيئات (Molecules) وأجريت عام 2020م، وتشمل هذه الفوائد الآتي:[٤]

  • يعمل على علاج حروق البشرة.
  • يعمل على تخفيف الألم.
  • يساعد على تعزيز الكولاجين في البشرة.
  • يساعد على إعادة بناء البشرة وتجديد الخلايا ( Reepithelization).
  • يساعد على علاج التهاب الجروح لدى مرضى السكري.
  • يساعد على القضاء على البكتيريا المسببة لحب الشباب.
  • يساعد على حماية الجلد ضد أشعة الشمس.
  • يقلل من حدوث تجاعيد الشيخوخة.
  • يؤخر ظهور علامات التقدم في السن.
  • يساهم في ترطيب الجلد.
  • يساعد على تفتيح لون البشرة وزيادة نعومتها.


فوائد أخرى محتملة للعكبر على البشرة

هناك عدد من الفوائد الأخرى لاستخدام المنتجات المحتوية على العكبر للبشرة، ومنها:[٥]

  • يساعد في التئام الجروح الخفيفة.
  • يقلل من احتمالية حدوث التهابات في الجلد.
  • تساعد المواد المضادة للأكسدة فيه على توفير الحماية للجلد.


ما هي المركبات الفعالة الموجودة في العكبر؟

تختلف الخصائص البيولوجية للعكبر بحسب التركيبة الكيميائية له، واعتمادًا على المصدر النباتي الذي تم استخراجه منه، والمنطقة الجغرافية، واختلاف المواسم، ولكن من ناحية التركيبة الكيميائية للعكبر، فقد يحتوي العكبر على أكثر من 300 مركب، ومن أهمها:[٦]

  • المركبات الفينولية.
  • الشمع.
  • الأحماض الأمينية.
  • الزيوت الأساسية (العطرية).
  • الأحماض العطرية.


الآثار الجانبية لاستخدام صابون العكبر

قد تحدث بعض الآثار السلبية لاستخدام صابون العكبر، وغالبًا ما تحدث هذه الأضرار لدى الأشخاص الذين يعانون من حساسية تجاه العسل أو إحدى منتجاته، ومن هذه الآثار حدوث بعض ردود الفعل التحسسية في الجلد وظهور بعض التقرحات حول الفم.[١]


يمكن معرفة الحساسية تجاه صابون العكبر، إذا لم يتم تشخيصها مسبقًا، عن طريق ظهور الطفح الجلدي (الشرى) أو التهاب الجلد، وقد تظهر بعض العلامات الآتية:[٧]

  • حدوث الحكة والشعور بالألم في الجلد.
  • الإحساس بالحرقان في المنطقة التي تم استخدام الصابون عليها.
  • ظهور طفح جلدي في منطقة الاستخدام، مثل أكزيما اليد أو الصدفية، وحدوث احمرار وانتفاخ في المنطقة.
  • ظهور الأكزيما حول الفم.
  • احمرار الوجه وتورمه.
  • صعوبة التنفس.
  • الإصابة بالتهاب الجلد التحسسي الذاتي.


ملخص المقال

للعكبر خصائص مضادة للالتهابات والأكسدة ومضادة للميكروبات، إضافة لفعاليته ضد الفطريات التي تسبب مشكلات في الجلد، ومن فوائد استخدام صابون العكبر تفتيح لون البشرة وزيادة نضارتها وترطيبها، والتقليل من حدوث التجاعيد المرافقة للشيخوخة وتقليل علامات التعب على البشرة، وعلاج حب الشباب وغيرها.

المراجع

  1. ^ أ ب John P. Cunha (8/9/2021), "Propolis", rxlist, Retrieved 17/2/2022. Edited.
  2. Syed Anjum, Amjad Ullah,a Khalid Khan, & et al (17/8/2018), "Composition and functional properties of propolis (bee glue): A review", ncbi.nlm.nih, Retrieved 17/2/2022. Edited.
  3. BROOKE SHUNATONA (18/10/2021), "This Sticky Bee Byproduct Can Help Reverse Acne Scarring (and It's Not Honey)", byrdie, Retrieved 17/2/2022. Edited.
  4. "Bee Products in Dermatology and Skin Care", Molecules. , 25/2/2020, Page 556. Edited.
  5. Delwyn Dyall-Smith, "Contact allergy to Propolis ", dermnetnz , Retrieved 17/2/2022. Edited.