تشتهر عشبة المليسة أو الحبق الترجاني بقدرتها في المساعدة على النوم وكمهدئ للتوتر، وهي عشبة تمتاز أوراقها برائحة الليمون، وفي الصناعة يمكن إضافتها كنكهة في العديد من الأطعمة، ومنها ما يتم تحويله إلى أدوية فموية تباع في الصيدليات، إذ أنّ لها فوائد عديدة؛ نظرًا لاحتوائها على مركبات كيميائية فعّالة.[١]


استخدام المليسة للمساعدة على النوم

أظهرت العديد من الدراسات قدرة المليسة في المساعدة على النوم، كما أن استخدامها في خليط مع نباتات أُخرى مثل الفاليريان (نبات الناردين الطبي)، أو البابونج، قد يساعد في التقليل من القلق والتحفيز على النوم، وقد توصّلت الدراسات إلى أنّ الأشخاص الذين تناولوا نبتة المليسة مع نبات الناردين الطبي قد حصلوا على نوم أفضل بكثير.[٢]


وقد يُساهم استخدام مكملات المليسة على تقليل الوقت الذي يحتاجه الشخص للدخول في النوم، وتحسين جودة النوم، حسب نتائج دراسة سريرية نشرت في مجلة Journal of Applied Botany and Food Quality عام 2019.[٣]


كيفية استخدام عشبة المليسة للنوم

توجد عدّة طرق مختلفة لاستخدام عشبة المليسة، ولا بدّ من استشارة الطبيب ليتم تحديد الجرعة المناسبة لحالتك، ومن هذه الطرق:

  • يتم استخدامها عن طريق شرب شاي منقوع المليسة.[٤]
  • استخدام مكملات غذائية تحتوي على المليسة على شكل كبسولات، مثل (سونجا نايت) إذ يحتوي على 80 ميلغرام من مستخلص أوراق المليسة، وتُستخدم بجرعة 2-3 أقراص إما قبل النوم بنصف ساعة أو في المساء عند الحاجة.[٥]
  • استخدامها كمستخلص مركز (tincture) يؤخذ منها 2- 6 مل طريق الفم 3 مرات يوميًا.[٦]


فوائد أخرى لاستخدام عشبة المليسة

إضافة لفوائد عشبة المليسة للمساعدة على النوم فإنها لها العديد من الفوائد الأخرى، ومنها:[٧]

  • تستخدم للتخفيف من التوتر وتحسين المزاج.
  • تعمل على تقليل القلق وأعراضه مثل العصبية والتهيج.
  • تحسن من الوظائف العقلية والإدراكية.
  • تستخدم للتحسين من عملية الهضم، كما تقلل من ألم البطن.
  • تقلل من التقلصات والتشنجات في فترة الحيض.
  • تخفف الصداع الناتج عن التوتر.
  • تستخدم للتخفيف من آلام الأسنان
  • تستخدم في علاج بثور الحمى، إذ يتوفر منها أشكال صيدلانية كالكريم والمرهم تستخدم 2- 4 مرات يوميًا لمدة 14 يومًا.[٨]


أضرار عشبة المليسة

بالرغم من فوائد عشبة المليسة إلا أن لها بعض الآثار الجانبية التي قد تظهر على مستخدمي العشبة مثل:[٩]

  • تفاعل فرط الحساسية، ويجب التوقف عن استخدام العشبة واستشارة الطبيب فورًا.
  • تهيج الجلد.
  • النعاس.


محاذير استخدام عشبة المليسة

على الرغم من فوائدها العديدة إلّا أنه توجد بعض الفئات التي يفضل تجنب استخدام العشبة فيها ومنها:[١٠]

  • الحامل والمرضع:

يفضل تجنب استخدام عشبة المليسة للحامل والمرضع؛ وذلك لعدم توفر دراسات كافية تثبت سلامة المليسة لهما، ويجب استشارة الطبيب المختص عند الحاجة لاستخدامها.

  • الأطفال:

يعتبر استخدام المليسة عند الأطفال عن طريق الفم آمنًا، ويجب استخدامها لمدة شهر فقط، ويجب الحرص على استشارة الطبيب ليحدد للطفل الجرعة المناسبة.


ملخص المقال

تستخدم عشبة المليسة كمساعد للنوم ومهدئ، وتوجد عدّة دراسات أثبتت فاعليتها لهذا الاستخدام، وهي متوفرة للاستعمال سواء بشكلها الطبيعي أو على شكل حبوب فمويّة، وقد أظهرت كفاءتها في تحسين المزاج وتخفيف التوتر لدى مستخدميها، ويجب الحرص عند استخدامها واستشارة الطبيب تجنبًا لأي آثار سلبية أو مضاعفات.

المراجع

  1. "Lemon balm", Webmed, Retrieved 13/2/2022.
  2. "Anxiolytic effects of a combination of Melissa officinalis and Valeriana officinalis during laboratory induced stress", Phytotherapy research, Page 1.
  3. "The therapeutic properties of Lemon balm (Melissa officinalis L.): Reviewing novel findings and medical indications", researchgate, Retrieved 27/2/2022. Edited.
  4. "10 Benefits of Lemon Balm and How to Use It", Healthline.
  5. "Songha night", Ginsanaproduct.
  6. "Melissa officinalis ", Medicinenet.
  7. "10 Benefits of Lemon Balm and How to Use It", healthline, 8/3/2019, Retrieved 17/2/2022. Edited.
  8. "Melissa officinalis", Medicinenet, Retrieved 27/2/2022. Edited.
  9. "Melissa officinalis", medicinenet, Retrieved 7/2/2022. Edited.
  10. "Lemon Balm - Uses, Side Effects, and More", webmd, Retrieved 7/2/2022. Edited.